EP18: The Nature of Moral Judgments 2 طبيعة الأحكام الأخلاقية

Episode 18 + ECN (Egypt Cancer Network) Ad

تخيل أنك قائد أشهر وأكبر سفينة فضاء صنعتها البشرية لرحلة أستكشاف المجرات المحيطة بمجرتنا الام درب التبانة،انت قائد سفينة فضاء المؤسسة! فى أحدى رحلاتكم لأستطلاع موت أحد النجوم العملاقة فى المجره دى، هيحصل اتصال سلمى بينكوا وبين سفينة تانية لسلالة من كائنات الفضاء اللى عايشة فى المجرة أسمها الفيزينز .. وهتبدأوا عملية تعارف وتبادل المعلومات عن حضارتكوا. فى اللقاء الاول بينك وبين قائد من الفيزينز هو وزوجتة على العشاء هتقابل معاهم واحدة تانية من الفيزينز مختلفة عنهم، لما بيتكلموا عنها ما بيقولش هى ولا حتى هو لكن بيقولوا عليها كوجينتور أو جنس مساعد، هتسأل ان كان ليها اسم؟ هيقلوا لك ان الكوجينتورز مالهمش اسم! فضولك هيدفعك انك تعرف اكتر عن البيولوجى بتاعة الفيزينز .. هتكتشف انها كائنات ثلاثية الجنس مش زى البشر ثنائية، عندهم بجانب الراجل والست جنس تالت بيسموة الجنس المساعد وظيفتة انه يكمل عملية التناسل! الجنس المساعد ده ما بيساهمش فى الجينات بتاعة الجنين لكنه بيقدم انزيمات مطلوبة فى عملية التخصيب! لكن الكوجينتور بيمثلوا 3 فى المية بس من سكان الفيزينز عشان كده الواحد منهم بيستخدم اكتر من مرة مع ازاوج مختلفة فى عملية التخصيب، والازواج اللى عاوزة تخلف لازم يقدموا للدولة وينتظروا لحد ما يجى دورهم ويتخصص لهم كوجينتور. هتشغلك الثقافة الجديدة وخصوصا فكرة الجنس المساعد، وهتبدأ تفكر فى حقوق الكوجينتور واسلوب معاملتهم، هتطلب تزور سفينة الفيزينز، لما هتسأل القائد وزوجتة عن الكوجينر بتاعهم هيستغربوا جدا انت ليه مهتم بالموضوع ده، خلال بحثك هتكتشف ان الكوجينتور ما بيتعاملوش معاملة كويسة، بياكلوا مرة واحدة فى اليوم، نادرا لما بيتكلموا، وبيقضوا معظم الوقت معزولين فى اوضهم ومش مسموح ليهم بالتعليم او القراءة، دول حتى ما لهمش اسم! بمساعدة عالم احياء من طاقم سفينتك هتجروا ابحاث طبية سرية على الكوجينتور هتكتشفوا انها كائنات كاملة الذكاء والنضج زى بقية الفيزينز وممكن يتعلموا وينموا ويكون لهم حياة طبيعية زيهم زي اى كائن تانى! من غير علم الزوجين هتبدأ تتصل بالكوجينتور بتاعهم، هتشجعها انا تقرا، وتتعلم .. فى البداية هتكون خايفة منك لكن مع الوقت الصداقة والثقة بتنمو بينكوا! بالرغم من ان ماعندهاش اى نوع من التعليم بالمرة الا انها بتتعلم بسرعة بمساعدتك، واول حاجة هتتعلم اهميتها هى ان يكون للفرد اسم، وهتفكر ليه مالهاش اسم؟ وهتطلب منك ان اسمها يكون على اسمك!  بمرور الوقت وتطور العلاقة بينكوا هتبدأ الكوجنتور تكتشف ان ليها حقوق وان المفروض ماتتعاملش بالشكل ده، هتسأل نفسها ليه مالهاش حق تربى الطفل اللى بيتولد مع الزوجين؟ ماهى كمان بتشارك فى عملية التناسل؟ ليه مش من حقها انها تقرا، تخرج، وتستكشف العالم اللى حواليها؟ لكن اللحظة الفراقة فى وجودها، لما تكتشف ان حياتها فى المجتمع ده اصبحت مستحيلة ومش هتشتبعش تطلعتها ورغابتها الجديدة! هتهرب من سفينتها وتجيلك طالبة حق اللجوء السياسى .. لما هيكتشف الزوجين اختفاء الكوجينتر بتاعتهم وهروبها لسفينة البشر هيشتكوا لقائد الفيزينز،اللى هيطلب اجتماع مع القائد العام لسفينة البشر! القائد العام هيسألك عن صحة الكلام اللى وصل له .. ساعتها مش هتقدر تنفى .. هيقولك “أنت فقدت عقلك” .. هتقول “انا علمتها القراية، عرفتها حقوقها.. انا عملت الصح” .. هيقولك “أنت قائد كبير على السفينة دى وعارف التحديات الاخلاقية اللى بقابلها كل يوم! وعارف انى بصارع كل يوم الرغبة فى الانصياع ورا اللى انا شايفة صح، والتدخل فى ثقافات الكائنات التانية .. فماتقوليش انك عملت الصح، احنا هنا عشان نقابل كائنات جديدة نتعرف على ثقافتهم، مش عشان نقلهم ايه الصح وايه الغلط!” .. هتقول ” لكن احنا اديناهم كتب ومعلومات، انا ما عملتش غير انى علمت الكوجينتور ” .. هيقولك “الموضوع مختلف، هما طلبوا الكتب والمعلومات دى مننا، هل طلبت هى منك انك تعلمها القراءة؟” هتبص فى الارض وتقول “لأ يافندم” .. هيطلب القائد انه يشوف الكوجينتور اللى عندك، هيقولها ” لازم ترجعى سفينتك .. على الاقل لحد ما الازمة تنحل” .. هترد فى خوف “لكنهم مش هيرحمونى!” هتبصلك فى الم وعينيها ملاينة بالدموع وهتقول ” انت قلت لى ان لي نفس الحقوق زيك و زيهم بالظبط، مش كده؟!” .. هتشوف فى عين القائد نظرة لوم قبل ما يقول لها “مش مكانا اننا نقولك ايه حقوقك .. انا اسف” .. هترد “هتجبرنى انى ارجع؟”  .. هيصمت القائد العام لدقايق هتمر عليكوا فى بطئ مميت قبل ما يقول “ماأقدرش، قانوننا الاخلاقى يمنعى!” .. هيجتمع القائد العام مع قائد سفينة الفيزينز والزوجين فى محاولة اخيرة لحل الازمة .. هيحاول القائد العام يوضح وجهة نظر البشر الاخلاقية، هيضيف ” ابحثنا البيولوجية اظهرت انها كائن كامل وقادر زيها زيكوا بالظبط” .. هيقول الزوج “انا مش قادر افهم احنا بنقاش ايه بالظبط، دى ثقافتنا، والكوجينتور مكانها معانا على المركبة هنا، ولا المفروض انا وزوجتى نتخلى عن فكرة الخلفة مثلا” .. هيرد القائد بصعوبة .. “انا اتطلب منى انى اوفر الحماية وحق اللجوء لكائن حاسس انه مابيتعاملش بعدالة على مركبتكم! و ما اقدرش اتجاهل النداء ده” .. هترد الزوجة فى الم “احنا اللى مابنتعاملش بعدالة دلوقتى .. هل عندك اى فكرة احنا انتظرنا اد ايه عشان يدونا كوجينتور؟ ” .. هيرد القائد العام  فى دهشة ” انتى كأنك بتتكلمى على شئ مش كائن حى” .. هيغضب زوجها ويقول ” انت مالكش اى حق تنقد ثقافتنا، انت ماتعرفش اى حاجة عنا”  .. هيتنهى الاجتماع  فى اجواء مشحونة بالغضب والتوتر، والقائد هيضطر يرّجع الكوجينتور لسفيتنها تجنبا لحرب كونية بين الحضارات! .. لكن الاخبار هتيجى من سفنة الفيزينز بعد ايام ان الكوجينور انتحرت .. هتنهار وكلمات القائد العام بتردد فى عقلك “فى كائن حى مات النهاردة، ومولود أتحكم عليه بالاعدام قبل ما يتولد بسبب تدخلك فى أسلوب حياة الاخرين”.

440px-Singer1 Practical_Ethics

النسبية الأخلاقية Ethical Relativism واحدة من نظريات مدرسة اللاواقعية الاخلاقية  Moral Antirealismاللى أتكلمنا عليها الحلقة اللى فاتت، بتنكر فكرة ان الاحكام الاخلاقية بتعكس قيم أخلاقية مجردة Objective اوحقايق أخلاقية كونية Universal Moral Truths، على العكس بتدعى ان الاحكام الاخلاقية نسبية relative للمجتمع، الثقافة، التاريخ، او الظروف الشخصية! النسبية الاخلاقية على العكس من نظريات لاواقعية تانية مابتنكرش حقيقة الجمل الاخلاقية زى مثلا فى حالة الذاتية الاخلاقية Ethical Subjectivismوتقول انها مجرد تفضيلات، لكن بتأكد على وجود أشكال نسبية من الحقايق الاخلاقية .. يعنى تقدر تقول انها بتقدم طرح شبية بالقول المأثور “لما تكون فى روما، أعمل زى الرومان” “When in Rome, do as the Romans do”. النسبيين بيلفتوا نظرنا الى ان البشر مش كاملين العلم Not Omniscient، والتاريخ مليان أمثلة من الافراد والمجتمعات اللى رفعوا لواء الحقيقة المطلقة المعصومة، وبعد كده ظهر ان أطروحة الحقيقة اللى بيقدموها مش مطلقة او معصومة، وبالتالى لازم نكون حذرين فى بناء قرارات أخلاقية مهمة على أدعاء مطلقات أخلاقية Moral Absolutes. كمان فكرة الحقيقة المطلقة غالبا ما بتقفل الباب قدام التجربة وبتضيع فرصة التطور فى مجالات كتير منها الاخلاق. يعنى على سبيل المثال الفيلسوف الاسترالى المعاصر بيتر سينجر Peter Singer فى كتابة الأخلاق العملية Practical Ethics سنة 1979 ضرب مجموعة أمثلة على تطور الاخلاق عبر تاريخ البشرية، ووضح ازاى ان فى كل مرحلة من مراحل تطور الاخلاق كان دايما الصراع بيكون مع المطلقات الاخلاقية اللى مابتسمحش بتطور سلس للقانون الاخلاقى فى المجتمع. الفلاسفة والدارسين (على الأقل الغربين منهم) بيشوفوا ان المجتمعات الغربية الحديثة متقدمة أخلاقيا على المجتمعات الشرقية بسبب بطئ، صعوبة، واحيانا أستحالة عملية التطور الاخلاقى فيها .. على سبيل المثال واحدة من الاشكاليات اللى عانت فيها المجتمعات الغربية من النظم الاخلاقية (زى الدين مثلا) اللى بتعتمد على مطلقات أخلاقية غير قابلة للتطور او النقاش ، كانت أشكالية الحرية الجنسية وتبعيتها الاخلاقية ، فى الوقت الحالى كتير من المجتمعات دى بيفصل بين حرية الممارسة الجنسية وبين أخلاق الفرد، وبيسمح بممارسات جنسية مثلا زى “المثلية الجنسية” مع حفظ حقوق الفرد والنظر له كفرد زى باقى افراد المجتمع قد تحتمل أفعالة الخطأ والصواب بغض النظر عن تفضيلاتة أو ممارساتة الجنسية! من حوالى 100 سنة النظام الاخلاقى والتشريعى فى المجتعات دى كان بيعتمد بالدرجة الاولى على مطلقات أخلاقية مستمدة من الدين او العادات والتقاليد زى ما موجود فى مجتمعاتنا الشرقية دلوقتى، وقتها كانت “المثلية الجنسية” جريمة أخلاقية بيرفضها المجتمع ويعاقب عليها القانون بأحكام شديدة وصلت للقتل أحيانا. دلوقتى حتى الكلمة اللى احنا ممكن نستخدمها فى مجتمعنا الشرقى زى الشذوذ او الشواذ quere كلمة غير محبذة او مقبولة فى المجتمعات الغربية لانها بتحمل فى طايتها اهانة للفرد والنظام الاخلاقى اللى بيسمحلة بحرية الممارسة الجنسية، والمجتمع اصبح فى حالة قبول للمارسات من النوع  ده وفصلها عن الاخلاق .. المثال ده بالرغم من الاعتراضات اللى ممكن يثيرها فى عقلك الا ان الهدف منه انى الفت انتباهك لان المطلقات الاخلاقية مش من السهل بل من المستحيل ان يحصل معها تغيير بالشكل ده، سواء كان التغيير ده تطور فى وجهة نظرك او لا!

Egyptian-army-soldiers-be-007 Muslim_woman_in_Yemen_cleared wifes

النسبية الفردية Individual Relativism هى النظرية الاكثر شهرة تحت عبائة النسبية الاخلاقية، واللى فيها مجموعة القيم او الحقايق الاخلاقية اللى بتخلى حكم أخلاقى ما صحيح او خاطئ نسبية لكل فرد! الاشخاص عادة ما بيكون عندهم قيم أخلاقية محتلفة واللى هيسبب ان يكون عندهم أحكام أخلاقية مختلفة بالتبعية. النسبية الفردية ممكن تفسرلنا التعدد فى الاحكام والقيم الاخلاقية الموجودة عند الناس، لو فعلا الفكرة صحيحة المفروض نتوقع ان يكون فيه أحكام أخلاقية مختلفة ومتضادة بين الناس على نطاق كبير، يعنى انت وجارك غالبا ما هتختلفوا على فكرة تعدد الزوجات حتى لوكنتوا انتوا الاتنين مسلمين! او انتى وصاحبتك ممكن تختلفوا ان كان عدم لبس الحجاب عمل غير أخلاقى ولا لأ! او يمكن تختلف انت ووالدك على ان حبس وسحل افراد تيار سياسى ما لمجرد الاختلاف معاهم فى الرأى عمل غير اخلاقى  .. الفكرة اكيد وصلت لك! الخلافات دى عادة ما بيتمش الفصل فيها، على الاقل مش بطريقة سهلة الواحد فيها هيلفت نظر التانى لحقيقة او مطلق أخلاقى ما وبالتبعية الشخص التانى يتنازل عن حكمة الاخلاقى! ده ممكن يكون مؤشرقوى على ان فكرة المطلق الاخلاقى عبثية و النسبية الاخلاقية هى التصور السوى للواقع الاخلاقى! الأشكالية الحقيقة فى النسبية الفردية بتحصل لما المنظور الاخلاقى بتاع شخص تانى يتعارض مع منظورك الاخلاقى خصوصا لو كان ده هيأدى لأذيتك او الاضرار بمصالحك او حياتك، فى الحالة دى مش مقبول انك تقول ان الحكم الاخلاقى اللى اخدة الفرد ده وهيضرك حكم غير أخلاقى، لان مافيش ارضية مشتركة تجمع الاحكام الاخلاقية بينك وبينه، ساعتها هيكون البديل الوحيد قدامك انك تصدر حكم أخلاقى يضر بيه هو كمان، يبقى الصراع بينكوا حتى ظهور منتصر!

400px-COLLECTIE_TROPENMUSEUM_Portret_van_Sidi_Amed_een_Tuareg_vluchteling_uit_Mali_te_Dori_TMnr_20010117440px-Ubud_Cremation_4

النسبية الثقافية Culture Relativism تطوير بسيط ممكن نضيفة لفكرة النسبية الفردية، فيها مجموعة من القيم الاخلاقية بتكون مشتركة بين مجموعة من البشر بشتركوا فى ثقافة، مجتمع، او دولة واحدة، وبالشكل ده ممكن نكون حلينا مشكلة الارضية المشتركة اللى قابلتنا فى النسبية الفردية. صنعنا أطار نقدر نوحد فيه القيم الاخلاقية اللى ممكن يرجعلها الافراد قبل صنع احكامهم الاخلاقية. على نفس نهج النسبية الفردية الدافع ورا فكرة النسبية الثقافية هو ملاحظة ان المجتمعات والثقافات مختلفة فيما بينها فى القيم والاحكام الاخلاقية! على سبيل المثال فى بعض الثقافات الشرق آسيوية عادة حرق جثة المتوفى Cremation هو التقليد الاجتماعى والاخلاقى، بمعنى دفن الميت فى المجتمعات دى يعتبر عمل غير أخلاقى! أو مثلا لو أخدت الطوارق أو أحيانا بيطلق عليهم الرجال الزرق Tuareg people مجموعة من الرحالة والقبائل اللى بتعيش فى الصحراء الكبرى فى شمال أفرقيا، عند الطوارق على العكس من كتير من شعوب شمال أفرقيا الستات ما بتغطتيش وشها، لكن الرجالة بتغطى بقها بلثام لان اظهار الرجل لبقة قدام الناس عمل غير أخلاقى! الاشكالية اللى بتقابل النسبية الثقافية هى نفس الاشكالية اللى بتقابل النسبية الفردية لكن على مستوى أوسع .. مستوى الثقافات او المجتمعات، لان لو كل مجتمع له قواعد أخلاقية بتحكم تصرفات أفرادة .. ساعتها لازم نقبل القيم و الاحكام الاخلاقية بتاعة الثقافات التانية دى ايا كانت! حتى لو مختلفين معاها او شايفنها غريبة او حتى غير اخلاقية تبعا لقيمنا طالما انها ما بتطبقش فى مجتمعنا!

rsz_1wayofsam2

يعنى على سبيل المثال فى العصور الوسطى فى اليابان كان من المقبول أخلاقيا ان مقاتل الساموراى لما يجيب سيف جديد يطلع على الطريق ويشق اول شخص يقابلة نصين عشان يجرب السيف الجديد، الممارسة دى اسمها تسوجيغيري Tsujigiri، الفكرة مرعبة وغريبة لكن لو كنت من انصار فكرة النسبية الثقافية مش هيكون عندك مشكلة طالما ده ما بيحصلش فى مجتمعك! مثال تانى لو أخدت عادة الأجهاض الانتقائى بناء على نوع الجنين Sex-selective abortion اللى كانت موجودة فى ثقافات كتير عبر التاريخ زى الهند، الصين، او شبة الجزيرة العربية واتعرفت بوأد البنات قبل ظهور الاسلام! مثال أخير قريب لذاكرتك هو ممارسة ختان البنات اللى كانت منتشرة فى الشرق الاوسط Female genital mutilation واللى بتعتبر شئ غير أخلاقى وضد الانسانية فى معظم مجتمعات العالم!

540px-Campaign_road_sign_against_female_genital_mutilation_(cropped)

المشكلة التانية فى النسبية الثقافية لما ثقافة او مجتمع قيمة وأحكامة الاخلاقية تهدد وجود مجتمع او ثقافة تانية! على سبيل المثال المانيا النازية فى منتصف القرن اللى فات اعتمدت قيم اخلاقية بتقول انهم افضل الاجناس البشرية وان اجناس بشرية تانية لازم تباد!

440px-Jean-Paul_Sartre_FP

الفيلسوف والروائى الفرنسى جون بول سارتر Jean-Paul Sartre اعتقد فى النسبية الثقافية، وكان جزء من حركة النهضة Renaissance  سنة 1940 ماقدرش يقول ان الغزو النازى الالمانى لبلدة عمل غير اخلاقى، وقال انه عمل صحيح و اخلاقى من وجهة نظر النازيين حتى لو كان خاطى وغير اخلاقى للاخرين، واعتقد ان المقاومة عمل اخلاقى مشروع للفرنسيين هما كمان، و لو انتصر النازيين فى الحرب هتصبح المقاومة عمل غير أخلاقى لان وقتها القوانين الاخلاقية الحاكمة هتكون قوانين النازيين! بالشكل الغريب ده سارتر كان جزء من المقاومة الفرنسية لألمانيا مش مدفوع بمطلق صحة فعلة لكن بنسبية الفعل لثقافتة!

Edward_westermarck Ethical_Relativity

الفيلسوف الفنلندى وعالم علوم الانسان Anthropology ادوارد ويسترمارك Edward Westermarck فى كتابة النسبية الأخلاقية Ethical Relativity سنة 1932 كان اول من وضع نظرية مفصلة للنسبية الاخلاقية وصور كل الافكار الاخلاقية كأحكام نسبية بتعكس نشأة الفرد، واشار لان الفروق الواضحة فى المعتقدات بين المجتمعات بتقدم دليل قوى على فى اى شئ ممكن نسمية معتقدات فطرية، بديهية، او كونيةّ!  لكن الفكرة جذورها اقدم من كده .. يمكن اول مرة الفكرة طرحت فى التاريخ المدون للبشر كانت على لسان الفيلسوف والسفسطائى اليونانى بروتاجوراس Protagoras لما قال جملتة المشهورة الانسان هو مقياس كل شئ man is the measure of all things، أما أفلاطون Plato  قال “اللى غالبا بنعتقد انه حقيقة fact  هوفى الواقع رأى opinion”. والفيلسوف الهولندى باروخ اسبينوزا Baruch Spinoza اعتقد ان مافيش شئ خير او شر لذاتة، أما فيلسوف عصر النهضة، المؤرخ، والاقتصادى الاسكتلندى ديفيد هيوم David Hume فرق بين المسائل المتعلقة بالحقيقة matters of fact  والمسائل المتعلقة بالقيمة matters of value، واقترح ان الاحكام الاخلاقية بتندرج تحت المسائل المتعلقة بالقيمة لانها مابتقدمش حقايق ممكن التأكد من وجدودها بشكل عملى فى الواقع .. لكن ممكن نوصلها بس عن طريق مشاعرنا وعواطفنا! هيوم اعتقد ان بعض المشاعر دى كونية او عامة، لكنه رفض التسليم بوجود حقايق اخلاقية مجردة! النقد الاساسى الموجة للنسبية الاخلاقية غالبا انت بتفكر فيه دولقتى، وعادة ما بيطرحة اتباع نظرية المطلق الخلاقى، وهو ان النسبية الاخلاقية هتقود للفساد immorality لانها بتتجاهل المعيار المطلق للصواب والخطأ (زى مثلا فى حالة المثلية الجنسية اللى ناقشنها من شوية)، لكن النسبيين بيشوفوا ان المرونة هى جوهر التطور والتقدم الاخلاقى وعدم المرونة فى نظرية المطلق الاخلاقى غالبا ما هيأدى لأفعال غير اخلاقية  (على سبيل المثال المعتقدات المطلقة للديانة المسيحية ادت للجرائم والفظائع اللى ارتكبتها محاكم التفتيش Inquisition فى العصور الوسطى واللى فى الوقت الحاضر تعتبر جريمة أخلاقية وأنتهاك للادمية!) نقد تانى ان الشخص اللى بيعتقد فى النسبية الاخلاقية مش هيكون عندة القدرة على تبرير استمرارية وجودة الشخصى! بمعنى ان لو فى شخص بيعتنق مجموعة مختلفة من القيم الاخلاقية، وعندة قيمة بتقول ان من الجائز انه ينهى حياتك مش هيكون عندك وسيلة انك تبرر عدم أخلاقية فعلة! لكن النسبيين بيردوا ان حق الدفاع عن النفس هيصبح حقيقة اخلاقية بالنسبة لك، وهيبرر فعلك الاخلاقى بالدفاع عن نفسك..  بالظبط زى ما المهاجم عندة حقيقة أخلاقية نسبية بالنسبة لك بتبرر قتلك!  نفس النقد ممكن يطبق على  المجتمعات يعنى لو مجتمع أو ثقافة بتمارس تصرفات تبدو غير أخلاقية من منظورنا، مش هيكون من حقنا نتدخل فى المجتمع ده لتغيير الواقع الاخلاقى! طالما ان مافيش مطلق أخلاقى وكل شئ نسبى (يعنى مثلا تخيل لو فى مجتمعات مازالت بتقبل وتنشر فكرة العبودية .. هل ساعتها هيكون من حقنا نتدخل؟ وتحت اى مسمى ممكن نتدخل؟ وليه معتقدتنا الاخلاقية أفضل من معتقاداتهم اذا كان كل شئ نسبى فى نهاية الامر؟). نقد تانى ان النسبية الاخلاقية مش نظرية أخلاقية ايجابية على الاطلاق لانها ما بتقدمش تنظيمات او قوانين بمعنى تانى مابتقلناش ايه الواجب Ought to be، لكن كل اللى بتعملة انها مجرد وصف لقوانين المجتمع، العادات، او التفضيلات الشخصية! اما النقد الاخير هو ان فى تنافض منطقى Logical Contradiction بيخلى النظرية مستحيلة لاننا لو قلنا ان كل شئ نسبى وان ما فيش اى شئ مطلق .. ده فى حد ذاتة شئ واحد مطلق وهو عدم وجود المطلق!

440px-Salvator_Rosa_-_Démocrite_et_Protagorasdownload

النظرية العاطفية Sentimentalismأو احيانا بيطلق عليها نظرية الحس الاخلاقى Moral sense theory هى نظرية من مدرسة اللاواقعية الاخلاقية بتقول ان الدوافع ورا أحكامنا الاخلاقية مش ممكن تتفهم من غير ما ناخد مشاعرنا واحاسيسنا تجاة الموقف فى حسابتنا. وبالشكل ده النظرية دى مش واقعية لانها بتأسس لفكرة الاعتماد على المشاعر مش فكرة الموضوعية واستقلالية القيم الاخلاقية، النظرية العاطفية بتقول ان المطلقات الاخلاقية لابد وانها تكون متسقة مع مشاعرنا واحاسيسنا ده ان كان ليها وجود من الاساس. فى كتابة مقال فى الطبيعة البشرية A  Treatise of Human Nature سنة 1738  ديفيد هيوم David Hume أخد الجانب الشخصى للأخلاق بجدية اكتر من اى فيلسوف تانى قبلة وكان له تأثير كبير جدا على فلسفة الاخلاق، هيوم أقترح طريقة عملية منظمة لتحليل ادراك ومعرفة البشر تحت واحدة من صنفين اما عقلانية rationality او عاطفية passions. أفكارنا العقلية بتميز وتحكم على الاشياء بشكل كمى َquantitatively وما بتحمسناش تجاة موقف معين، اماعواطفنا على الجانب التانى نوعية Qualitative بتحمسنا وتدفعنا تجاة موقف أو فعل معين!  وبما ان الاخلاق بتحمسنا وتدفعنا اننا ناخد مواقف أو أفعال معينة اذن الاخلاق مرتبطة بالعواطف .. بالمنطق ده هيوم اعتقد ان عواطفنا مش المنطق اللى بيخلينا نقول ان حكم أخلاقى ما صح او خط .. بما ان العقلانية Rationality هى اكتشاف الحقيقة من الخطأ، وبما ان العقلانية مش جزء من صناعة القرار الاخلاقى، اذن القرارات دى ما بتحملش فى طيها حقيقة او خطأ. الفكرة البسيطة دى اسست للنظرية العاطفية وفرع كامل فى فلسفة ماوراء الاخلاق. النظرية العاطفية يبدو وانها مابتستدعيش اى حقايق أخلاقية فى تفسير احكمانا الاخلاقية، لكنها فى نفس الوقت مش متضاربة مع فكرة الحقايق الاخلاقية، لانها بتقول ان الحقايق الاخلاقية متجذرة فى مشاعرنا، ومدى الحقايق دى بتحددة مشاعرنا وبالتالى مانقدرش نقول ان الحقايق الاخلاقية موضوعية مستقلة، فكرة هيوم كانت ان الحقايق موجودة جوانا مش فى العالم الخارجى، ولما بنصدر حكم اخلاقى بنعكس الحقايق الاخلاقية اللى جوانا دى فى العالم المحيط بينا، وعشان كده حتى لو كانت الاحكام الاخلاقية يبدو وانها بتعبرعن حقايق اخلاقية موضوعية مستقلة فى العالم الخارجى ده لانها بتمثل حقايق عن الطريقة اللى بنشعر بيها تجاة الواقع. أو بتعبير ديفيد هيوم، احنا بنطلى العالم بمشاعرنا تجاة الواقع المحيط كما لو كانت بتمثل حقيقة من الواقع، وده السبب ان احكامنا الاخلاقية بتبدو لينا وكأنها بتقر بحقايق فى العالم! زى بالظبط البروجكتور فى قاعة عرض السينما بيعرض صور فى الواقع بتمثل حقايق كما لو كانت جزء من الواقع لكنها مش فى الواقع ده فعلا لكن مجرد انعكاس افكار فريق عمل الفيلم المسجل على البروجكتور!

danjac IMG_1905

الفيلسوف الامريكى المعاصر جستن دارمز Justin D’Arms و الفيلسوف الامريكى المعاصر دانيل جاكبسون Daniel Jacobson فى ورقة بحثية مشتركة قدموها سنة 2000 بعنوان المشاعر والقيمة Sentiment and value  جادلوا ان النظرية العاطفية بتقول ان اى حكم اخلاقى صحيح طالما كانت المشاعر اللى وراة مناسبة Fitting، وده لان الاخلاق من وجهة النظر دى متركزة فى الانسان Human-Centric مش موضوعية مستقلة فى الواقع! لكن السؤال اللى غالبا بيدور فى عقلك دلوقتى .. ايه اللى بيخلى المشاعر مناسبة؟ لو كانت المشاعر جزء من الانسان .. ايه اللى يضمن ان الانسان ده هيختار مشاعر مناسبة؟ .. يعنى لو البشر فضلوا مشاعر العدوانية .. هل العدوانية ساعتها تكون مناسبة؟ رد فلاسفة النظرية العاطفية هيكون ان البشر بيحطوا قيمة على كل شئ، ومشاعرهم بتكون ايجابية تجاة القيم الاعلى .. وده هو معيار ان المشاعر تكون مناسبة .. وبالتالى لو البشر حطوا قيمة على العدوانية، بالتالى هتكون مناسبة واخلاقية، لكنهم بسرعة هيضيفوا بما ان القيمة جزء أصيل من الطبيعة البشرية فى الغالب مش هيحصل ان  البشر هتشوف العدوانية كمشاعر مناسبة!  على اى حال النظرية العاطفية بتقول ان اى شئ بنحكم عليه انه غير اخلاقى، زى العدوانية مثلا، ببساطة غير اخلاقى لانه بيتضارب مع قيم الطبيعة البشرية.

renaissance-the-school-of-athens-classic-art-paitings-raphael-painter-rafael-philosophers-hd-wallpapers

العدمية الأخلاقية Moral Nihilism واحدة من نظريات مدرسة اللاواقعية الاخلاقية بتشوف ان مافيش اى شئ اخلاقى او غير اخلاقى فى جوهرة Intrinsically. لو فاكر من حلقة القيمة الجوهرية أتكلمنا عن المدرسة العدمية اللى بتنكر من الاساس وجود اى شئ ذا قيمة، فى فلسفة ماوراء الاخلاق، العدمية الاخلاقية ما بتنكرش وجود الاخلاق نفسها لكنها بتنكر وجود الحقايق الاخلاقية زيها زى نظريات ماوراء الاخلاق بتركز على طبيعة الاخلاق مش على الممارسات الاخلاقية نفسها. لكن عشان يفسروا طبيعة الاحكام الاخلاقية من غير وجود حقايق اخلاقية فلاسفة العدمية الاخلاقية هيستخدموا واحد من طريقتين .. نظرية الخطأ Error Theory فى النظرية دى فلاسفة العدمية الاخلاقية بيقولوا زى ما اتكلمنا قبل كده ان لو الحقايق الاخلاقية ليها فعلا وجود  فى الواقع، هتكون نوع مختلف وغريب من الحقايق، زى ما ديفيد هيوم قال الحقايق عبارة عن اشياء مجردة objective اللى ممكن تُستوعب بشكل كامل عن طريق المنطق ومش ممكن انها تّكون دوافع عندنا، لكن على الجانب التانى الاحكام الاخلاقية بتم عن طريق اعمال المشاعر. ومن هنا فلاسفة نظرية الخطأ بيقولوا ان لو فعلا الحقايق الاخلاقية ليها وجود لابد وان يكون ليها قوة دافعة ذاتية جوهرية عشان تحمسنا او تدفعنا اننا نصدر احكام اخلاقية بناء عليها! وبما ان مافيش اى نوع من الحقايق فى الواقع الملاحظ ينطبق عليها الوصف ده اذن لابد وان الحقايق الاخلاقية مالهاش وجود ..

books John_Leslie_Mackie

الفيلسوف الاسترالى جون ماكى John Leslie Mackie فى كتابة الاخلاق: أختراع الصواب والخطأ Ethics: Inventing Right and Wrong سنة 1977 قدم اشهر جدلية أستقرائية نظرية الخطأ عرفتها، منطق الجدلية كالاتى 1. لو الاحكام الاخلاقية صحيحة، لابد وانها تكون مبنية على حقايق اخلاقية صحيحة 2. اذن الحقايق الاخلاقية لابد وان ليها وجود 3. لو الحقايق الاخلاقية ليها وجود لابد وانها تكون مختلفة عن اى نوع تانى من الحقايق، اى ان ليها قوة دافعة او محمسة 4. لكن مافيش اى نوع من الحقايق فى الواقع بالشكل ده 5. اذن الحقايق الاخلاقية مالهاش وجود، والاحكام الاخلاقية كلها خاطئة .. ايوة الاحكام الاخلاقية كلها خاطئة! سمعت الاستنتاج صح! النتيجة اللى بتوصلها نظرية الخطأ ان الاحكام الاخلاقية كلها خاطئة وان فكرة الاخلاق فى اصلها فكرة خاطئة! وبالتالى مافيش شئ اسمة معرفة أخلاقية Moral knowledge لان المعرفة بتتطلب حقيقة وبما ان مافيش حقايق اخلاقية، اذن مافيش معرفة اخلاقية! الطريقة التانية لتفسير طبيعة الاحكام الاخلاقية من غير استخدام الحقايق الاخلاقية .. التعبيرية Expressivism زيها زى نظرية الخطأ بتنكر وجود الحقايق الاخلاقية لكنها بتنكر ان الاحكام الاخلاقية بتتضمن اى نوع من الحقايق بالمرة، فبدل ماتكون الاحكام دى بتقر بحقيقة ما، بتقر بازاى بنحس او نشعر! خلى بالك ماتخلطش بين التعبيرية والنظرية العاطفية، لان النظرية العاطفية بتقر بان الحقايق الاخلاقية موجودة كجزء من مشاعرنا، لكن التعبيرية بتقول ان الاحكام الاخلاقية مجرد تعبير عن شعور معين عندنا، وده يفسر اسم النظريه .. بمعنى تانى احكامنا الاخلاقية مجرد تعبير عن مشاعرنا زيها زى تعبيراتنا لما بنكون مبسوطين او زعلانين .. يعنى مثلا لما بنقول “الابادة الجماعية عمل غير اخلاقى” .. كأننا بنقول ” الابادة الجماعية مش حلوة” … او لما بنقول ” التكافل الاجتماعى عمل اخلاقى” .. كأننا بنقول “التكافل الاجتماعى حلو” ! ببساطة الجمل دى لا صح ولا خطأ لانها جمل تعبيرية، وبالتالى نقدر نفسر ازاى الاحكام الاخلاقية ممكن يكون ليها وجود من غير الحقايق الاخلاقية .. والحقايق الاخلاقية دى لا هى صح ولا خطأ. التعبيرية بتبنى فوق فكرة ديفيد هيوم ان الاحكام الاخلاقية بتظهر جانب عاطفى، وبتقول ان احكامنا الاخلاقية مجرد تعبير عن عواطفنا لكن عكس النظرية العاطفية مش محتاجة فكرة البروجكتور او انعكاس المشاعر فى الواقع عشان تفسر وجود الاحكام الاخلاقية. التحدى اللى بيقابل النظرية التعبيرية هو انها تقدم تفسير مقبول وجايز لازاى اللغة الاخلاقية اللى بنستخدمها مجرد تعبير عن مشاعرنا لكنا فى نفس الوقت تبدو وكأنها بتقر بحقايق؟ وليه يبدو لنا لما بنصدر حكم اخلاقى انه اكتر من مجرد تعبير عن المشاعر؟ .. ويمكن واحد من اقوى الاسباب اللى بترشح فكرة ان فى حقايق اخلاقية هو وجود المنطق الاخلاقى Moral Reasoning اللى بيستخدم جدليات منطقية استقرائية، والجدليات بتستخدم فرضيات Premises، والفرضيات جمل بتحتمل الصواب او الخطأ .. والا الجدلية اللى بتحتويهم مش هتكون لا صح ولا خطأ، واحد من طبيقات المنطق الاخلاقى لما بنطبق مبدأ اخلاقى فى موقف معين .. يعنى على سبيل المثال الجدلية المنطقية اللى بيستخدمها أنصار فكرة ان الاجهاض عمل غير أخلاقى اللى اشرنا ليها فى الحلقة اللى فاتت بتقول ان قتل البشر خطأ، الاجهاض قتل للبشر، اذن الاحهاض خطأ ..  ممكن واحد من فرضيات الجدلية دى يكون خطأ لكن الجدلية نفسها متسقة وسليمة، عشان تُبطل الجدلية دى محتاج انك تُبطل واحد من فرضيات الجدلية. التعبيرية بتواجة تحدى تفسير ازاى مافيش حقايق اخلاقية بالرغم من وجود منطق اخلاقى لفلاسفة الواقعية الاخلاقية، وفى نفس الوقت تفسر لفلاسفة نظرية الخطأ ازاى ممكن يدعوا ان الاحكام الاخلاقية لا صح ولا خطأ! التحدى الاصعب قدام كل النظريات اللى اتكلمنا عليها هو ان غالب البشرعندها خلافات أخلاقية عميقة سواء كان امنوا بوجود حقايق أخلاقية او لا، وأختلافهم فى بعض الاحيان بيولد عنف غير مبرر ممكن يوصل لحد القتل!

Enterprise_NX-01

القصة اللى بدأنا بيها مقتبسة من حلقة بعنوان كوجينتور Cogenitor من مسلسل الخيال العلمى الرائع ستار تريك: المؤسسة Star Trek: Enterprise اللى شكل خيال ووجدان الملايين حول العالم طوال الخمسين سنة اللى فاتت، فى القصة دى حاولت أقدم لك الاشكالية اللى بتقابل فلسفة النسبية الاخلاقية بشكل عام والنسبية الثقافية بشكل خاص .. والسؤال اللى دايما بيطرح نفسة لو فعلا الاخلاق نسبية للفرد او المجتمع، هل من حقنا التدخل فى عادات وتقاليد الافراد والمجتمعات لو أختلفت معايير أخلاقهم عننا؟!

ودلوقتى .. فكر فى القرارات والاحكام الاخلاقية اللى أخدتها خلال حياتك … فكر فى التناقضات اللى بينك وبين الاخرين وقت صنع القرارات الاخلاقية .. ياترى ليه قراراتك الاخلاقية هى الاصح؟ … ده ان كانت طبيعة الاحكام الاخلاقية بتحمل الصواب والخطأ من الاساس؟ .. لكن لو ماكنتش طبيعة الاحكام الاخلاقية بتحمل حقيقة ما فى محتواها! .. ازاى ممكن نحل خلافتنا الاخلاقية؟ .. ولو مافيش مطلق أخلاقى نرجعلة أنا وانت لما نختلف فى حكم أخلاقى ما! .. ياترى حال الثقافات، المجتمعات، والدول هيكون ايه؟ .. فكر تانى

Download MP3: https://app.box.com/s/1fowxvzwe3rn33lhmnfs

فى الحلقة الجاية .. هتكون مذيع النشرة الجوية فى قناة تلفزيونية! .. نجاحك وثقتك الكبيرة فى نفسك هتخليك مغرور، متعالى، وشايف انك افضل من كل الناس! .. لحد ما هتعيش تجربة دايرة زمنية مغلقة من يوم واحد، هتجبرك انك تعيد التفكير فى كل سماتك الشخصية! .. عن الأخلاق المعيارية .. الفضيلة .. ونظرية الصلاح .. هنتفلسف المرة الجاية

من دلوقتى للحلقة الجاية .. عيش الحياة بفلسفة

زود معلوماتك:

النسبية الأخلاقية Ethical Relativism

http://en.wikipedia.org/wiki/Moral_relativism

مدرسة اللاواقعية الاخلاقية  Moral Antirealism

http://en.wikipedia.org/wiki/Anti-realism

الذاتية الاخلاقية Ethical Subjectivism

http://en.wikipedia.org/wiki/Ethical_subjectivism

مطلقات أخلاقية Moral Absolutes

http://en.wikipedia.org/wiki/Moral_absolutism

الفيلسوف الاسترالى المعاصر بيتر سينجر Peter Singer

https://www.princeton.edu/~psinger/

http://en.wikipedia.org/wiki/Peter_Singer

الأخلاق العملية Practical Ethics

http://en.wikipedia.org/wiki/Practical_Ethics

النسبية الفردية Individual Relativism

http://www.ask.com/question/individual-relativism-theory

النسبية الثقافية Culture Relativism

http://en.wikipedia.org/wiki/Cultural_relativism

عادة حرق جثة المتوفى Cremation

http://en.wikipedia.org/wiki/Cremation

الرجال الزرق Tuareg people

http://en.wikipedia.org/wiki/Tuareg_people

تسوجيغيري Tsujigiri

http://en.wikipedia.org/wiki/Tsujigiri

عادة الأجهاض الانتقائى بناء على نوع الجنين Sex-selective abortion

http://en.wikipedia.org/wiki/Sex-selective_abortion

ختان البنات Female genital mutilation

http://en.wikipedia.org/wiki/Female_genital_mutilation

الفيلسوف والروائى الفرنسى جون بول سارتر Jean-Paul Sartre

http://en.wikipedia.org/wiki/Jean-Paul_Sartre

حركة النهضة Renaissance  

http://en.wikipedia.org/wiki/Renaissance

الفيلسوف الفنلندى ادوارد ويسترمارك Edward Westermarck

http://en.wikipedia.org/wiki/Edvard_Westermarck

علوم الانسان Anthropology

http://en.wikipedia.org/wiki/Anthropology

النسبية الأخلاقية Ethical Relativity

http://en.wikipedia.org/wiki/Ethical_Relativity

الفيلسوف والسفسطائى اليونانى بروتاجوراس Protagoras

http://en.wikipedia.org/wiki/Protagoras

أفلاطون Plato

http://en.wikipedia.org/wiki/Plato

الفيلسوف الهولندى باروخ اسبينوزا Baruch Spinoza

http://en.wikipedia.org/wiki/Baruch_Spinoza

ديفيد هيوم David Hume

http://en.wikipedia.org/wiki/David_Hume

محاكم التفتيش Inquisition

http://en.wikipedia.org/wiki/Inquisition

النظرية العاطفية Sentimentalism

http://en.wikipedia.org/wiki/Sentimentalism_(philosophy)

مقال فى الطبيعة البشرية Treatise of Human Nature

http://en.wikipedia.org/wiki/A_Treatise_of_Human_Nature

الفيلسوف الامريكى المعاصر جستن دارمز Justin D’Arms

https://sites.google.com/site/justindarms/

الفيلسوف الامريكى المعاصر دانيل جاكبسون Daniel Jacobson

http://www.lsa.umich.edu/philosophy/people/ci.jacobsondaniel_ci.detail

المشاعر والقيمة Sentiment and value

http://philpapers.org/rec/DARSAV

العدمية الأخلاقية Moral Nihilism

http://en.wikipedia.org/wiki/Moral_nihilism

نظرية الخطأ Error Theory

http://plato.stanford.edu/entries/moral-anti-realism/moral-error-theory.html

الفيلسوف الاسترالى جون ماكى John Leslie Mackie

http://en.wikipedia.org/wiki/J._L._Mackie

أختراع الصواب والخطأ Ethics: Inventing Right and Wrong

http://books.google.com/books/about/Ethics.html?id=0ym2XdujHsMC

التعبيرية Expressivism

http://en.wikipedia.org/wiki/Expressivism

المنطق الاخلاقى Moral Reasoning

http://en.wikipedia.org/wiki/Moral_reasoning

ستار تريك: المؤسسة Star Trek: Enterprise

http://en.wikipedia.org/wiki/Star_Trek

http://en.wikipedia.org/wiki/Star_Trek:_Enterprise

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s