EP10: The Age of Intelligent Machines زمن الآلات الذكية

Episode 10 + ECN (Egypt Cancer Network) Ad

تخيل انك سيبورج .. انسان الى خليط من مواد عضوية واجزاء ميكانيكية شبية بالبشر وبعقل الكترونى عندة ذكاء صناعى فائق. موجد سنة 2029 … عصر صعود الالات، الالات اللى عندها ذكاء صناعى فائق عدى القدارات البشرية بمراحل .. نهاية البشرية، الالات بدأت عملية ابادة جماعية للبشر، حرب نووية بشعة الكمبيوتر الرئيسى سكاى نت مسيطر عليها .. مليارات من البشر هيتم ابادتهم فى ايام .. والباقى هيتم استعبادهم علشان يشتغلوا عند الالات … فى الوقت اللى هيظهر فيه قائد هيلم مجموعة من الثوار اللى هيحاولوا مقاومة الالات .. الحرب بشعة بين البشر والانسان الالى، الكمبيوتر الرئيسى سكاى نت هيطور اليه للسفر فى الزمن .. وهيبعت سيبورج للماضى يقتل ام القائد ده عشان يقضى على المقاومة قبل ما تتولد .. البشر كمان هيبعتوا واحد منهم للماضى يقاوم الانسان الالى .. اللى هيفشل فى مهمتة .. سكاى نت هيطور نوع جديد من السيبورج بقدرات غير عادية على التشكل والتغيير .. وهيبعتة فى محاولة تانية للماضى علشان يقتل القائد وهو مازال طفل ضعيف .. المرة دى البشر هسيرقوك .. يعيدوا برمجتك .. ويبعتوك للماضى فى مهمة محددة حماية القائد بتاعهم وتدمير السيورج التانى اللى عاوز يقتلة .. مهمتك صعبة لانك اقل بكتيرفى قدراتك منه .. انت سيبورج T-800  انما هو سيبورج T-1000  .. بمجرد رجوعك للماضى هتتستخدم قدراتك على التعلم الذاتى وتستكشف البيئة المحيطة بيك .. هتستخدم قدراتك على المحاكاة ةالتفاعل مع البشر علشان تسأل عن معلومات توصلك لهدفك .. ماحدش منهم هيشك فيك لانك بترد على كل اسئلتة زى اى بنى ادم بالظبط … هتوصل للطفل اللى هيبقى فى المستقبل قائد المقاومة ضد جيش الالات .. مبهور بشكلك اللى زى البشر بالظبط، صوتك، تعبيراتك، كلامك وحركاتك .. مطارادات عنيفة بينكم وبين الانسان الالى القاتل .. بيطاردكوا بمقطورة ضخمة على الطريق السريع .. بتصطدم ويحصل انفجار ضخم .. بيطلع منه السيبورج تى 1000 ويعيد تشكيل نفسة من جديد على الصورة البشرية العادية علشان يقدر يتخفى فى وسط البشر .. الخطر بيقرب منكوا فى كل لحظة .. حربكوا سوا هتقربكوا من بعض، هيعلك الولد ازاى تحاكى مشاعر البشر، يعنى ايه الم، يعنى ايه دموع .. يعنى ايه عواطف، الفه وارتباط .. المواجهة الاخيرة بينك وبين تى 1000 عنيفة بتهزمة فيها مرات كتيرلكن كل مرة بيعيد تكوين نفسى من جزيئاتة ويرجع تانى على نفس الصورة .. شئ غير قابل للتدمير .. اخيرا هتقدر تدمرة بعد ماتصهر جزيئاتة الاولية بالكامل .. ومابقاش له وجود! نحجت فى المهمة اللى بعتك البشر ليها .. دلوقتى جه الوقت لتدمير الكمبيوتر المركزى سكاى نت وكل الابحاث على تطوير الذكاء الصناعى قبل ما الالات تتوحش فى المستقبل … بس ده معناة انك انت نفسك لازم تتدمر .. ياترى هتتنازل عن وجودك، وتدمر نفسك علشان يكون فى مستقبل للبشر؟

الباحث بجامعة ستانفورد وعالم النفس الامريكى كينث كولبى Kenneth Colby هيطور برنامج كمبيوتر سنة 1971، هيسمى البرنامح ده بارى PARRY: A Computer Model of Paranoia .. بارى برنامج كمبيوتر متبرمج انه يرد على الاسئلة الموجه له كأنة شخص فى حالة شيزوفرنيا وبارنويا من انه هدف لعصابات المافيا، كولبى هيعمل أختبار فيه البرنامج بارى مع مجموعة من مرضى نفسيين بنفس الحالة من البشر بيتم أستجوابهم.. النتايج بعد كده هتتجمع وتتعرض على مجموعة من الدكاترة النفسيين. النتيجة كانت مذهلة ماحدش من من الداكترة دول قدر انه يعرف ان بارى محرد برنامج كمبيوتر!

Alan_Turing_photodownload

هل بارى عندة القدرة على التفكير؟ واحد و عشرين سنة قبل ميلاد البرنامج بارى، بالتحديد سنة 1950 الرياضي وعبقرى الكمبيوتر العالم والفيلسوف البريطانى آلان تيرنجِ Allan Turing هيقدم فى ورقة فكرة أختبار الاول من نوعة ممكن نستخدمة كوسيلة لتحديد اذا كانت اله Machine  قادرة على التفكير ولا لأ. الاختبار أعتمد على لعبة اسمها لعبة التقليد Imitation Game .. الفكرة، ان محقق يستجوب بنى ادم واله بذكاء صناعى .. بحيث ان يكون الاتنين معزولين عن المحقق.. وعملية الاستجواب تتم عن طريق وصلى الكترونية .. المحقق ممكن يسأل اى نوع او عدد من الاسئلة علشان يفرق بين البنى الادم والاله .. بعد فترة محددة من الوقت اذا المحقق ماقدرش يعرف مين الاله ومين البنى ادم .. تبقى الالة نجحت فى الاختبار. والاله عندها قدرة على التفكير!

330px-Maquina

ياترى هل بارى نجح فى الاختبار؟ .. فى الواقع لا! .. علشان التجربة كانت تتماشى مع اختبار تيرنج كان لازم مجموعة الدكاترة النفسيين اللى بيستجوبوا المرضى النفسيين يكونوا على دراية ان فى واحد من المرضى مش بنى ادم ومجرد برنامج كمبيوتر.. وان مهمتهم انهم يعرفوا انى واحد فى المرضى هو البرنامج ده. على اية حال بارى كان هيتكشف بسرعة لو كان اتعرض لاسئلة اكتر فى مواضيع مختلفة. تيرنج نفسة تنبأ انه بنهاية القرن العشرين هنوصل لنقطة فيها سبعين فى المية على الاكتر المحقق هيقدر يوصل فيها للتعرف على هوية الالة  بعد 5 دقايق من الاستجواب. الواقع كان ابطأ كتير من اللى اتنبأ بيه تيرنج، مازال مافيش كمبيوتر قادر على انه ينجح فى اختبار تيرنج.

تيرنج طرح الاختبار ده كأداة للاجابة على سؤال “هل الالات عندها قدرة على التفكير؟” واللى فى اعتقادة كان سؤال غير دقيق، على العموم أختبار الان تيرنج  متفق عليه كآلية للحكم على برنامج كمبيوتر اذا كان لدية عقل  او قدرة على اظهار ذكاء محاكى للعقل البشرى. وبينظر اليه كمؤشر من الفلاسفة والعلماء على الذكاء الصناعى الكامل Strong Artificial Intelligence  اللى بيعبر عن ذكاء صناعى افتراضى بيحاكى كل القدارت العقلية للبشر ده لو ما كنش بيتعداها.

strong-ai

الغرفة الصينية     The Chinese Room هو أصعب تحدى قابلة أختبار الان تيرنج …  تجربة فلسفية صممها الفيلسوف الامريكى جون سيريل John Searle سنة 1980 واللى فيها تخيل نفسة شخص بيتكلم اللغة الانجليزية وما بيعرفش ولا كلمة صينى، محبوس فى اوضة كل شوية بيدخلة رسائل مكتوبة باللغة الصينية.. معاة كتاب واحد باللغة الانجليزية بيوضح ازاى يرد على الرموز الصينية برموز صينية تانية من غير ما يشرح معانى الرموز دى .. يعنى كأنة كتاب قواعد … لو شفت الرمز ده رد بالرمز ده، او لو شفت الرمز ده بعد الرمز ده رد بالرموز دى .. الخ .. هيبدأ الشخص ده يرد على الرسائل الصينية دى برسائل صينية طبقا لكتاب القواعد اللى معاة من غير ما يفهم ولا كلمة من اللى بيكتبة .. مع الوقت الشخص ده هيبقى محترف فى الرد على الرسائل دى لدرجة انه الشخص اللى برة الاوضة بيبعتلة الرسائل الصينية ويستقبل ردودة مش هيقدر يفرق بينة وبين شخص لغة الام هى اللغة الصينية وبيرد على الرسائل دى ..  لان ردودة هتبدو وكأنه فاهم اللى مكتوب فى الرسائل فى حين انه مش فاهم ولا كلمة من اللى مكتوب!

330px-Salachinesa2330px-John_searle2

أخراج نتايج معينة بالاعتماد على مجموعة قواعد مبرمجة للتعامل مع مدخلات معينة ده بالظبط اللى بيعملة اى برنامج كمبيوتر النهاردة، وهى نفس الفكرة اللى طرحها جون سيرل فى تجربة الغرفة الصينية.سيرل هيجادل أن برنامج كمبيوتر مش اكتر من مناور غير عاقل للرموز وما بيفهمش دلالات ومعانى الرموز دى Semantics … ولا يمكن انه يكون اكتر من كده! وبالتالى هيبنى نظريتة انه مافيش اى حاجة عاقلة على الاطلاق فى برنامج الكمبيوتر، مافيش عقل، مافيش فهم، مافيش ذكاء .. ومافيش اكتر من مجرد محاكاة للصفات البشرية دى!

التعلم الالى Machine Learning واحد من فروع الذكاء الصناعى Artificial Intelligence بيهتم بدراسة وتطويرالانظمة اللى ممكن تتعلم تلقائيا من المعلومات المتاحة ليها، اله عندها نظام تعلم الى بعرض ملايين من الرسائل الالكترونية عليها مع الوقت تقدر تكون معرفة عامة عن الرسائل دى وتحدد اللى منها مجرد رسائل اعلانات واللى منها رسائل حقيقة ..  المعلومات دى ماكنتش متبرمجة فى نظام الالة دى ولكنها من خلال قدرتها على التعلم طورت القواعد المطلوبة لفحص الرسائل دى. كتير من التطبيقات اللى بتستخدمها النهاردة على التليفون بتاعك او على الانترنت مدعومة بخوزميات التعلم الالى، المجال ده فى تقدم سريع كل يوم .. وفى نظر كتير من المراقيبين هو مستقبل الكمبيوتر والالات بشكل عام .. واللى كان لازم من الموضوعية اننا نطرحة  بالرغم من انه مش مادة فلسفية لانه بيضعف جدا من فكرة الغرفة الصينية.

Machine-Learning_drawing_square1

واتسن Watson برنامج ذكاء صناعى طورة فريق بحثى فى اى بى ام IBM  … مهمة البرنامج الاجابة على اسئلة بتطرح علية باللغة البشرية الدارجة ، على وجه التحديد البرنامج مطور انه يدخل فى مسابقة برنامج تلفزيونى مشهور اسمه المحك Jeopardy واللى فكرتة ان مجموعة من الاجابات بتطرح على المتسابقين وعليهم انهم بطلعوا بسؤال يناسب الاجابات دى. سنة 2011 واتسن هيدخل المسابقة قدام اتنين من المتسابقين اللى كسبوا المسابقة قبل كده .. واتسن هيكسب المبارة بنتيجة ضعق المتسابقين التانيين مجتمعين، والجايزة كانت 1 مليون دولار .. واتسن كسب المسابقة وجاوب على كل الاسئلة افضل من المتسابقين البشر عن طريق هارد ديسك محمل ب 200 مليون صفحة من المعلومات المرتبة والغير مرتبة بما فى ذلك موسوعة ويكيبيديا .. وقت المسابقة البرنامج ماكنش على اتصال بالانترنت … تقتكر واتسن نجح فى اختبار واتسن؟!

Watson_Jeopardy

النجاح فى أختبار الان تيرنج،  مجرد القدرة على تقديم اجابات مناسبة للمدخلات او الاسئلة المطروحة .. فكرة الغرفة الصينية اذا قبلت كأطروحة هتقلل من اهمية اختبار الان تيرنج والنتيجة اللى بيحاول يوصها بان اى شئ ينجح فى الاختبار نقدر نقول عندة قدرة على التفكير، وبالشكل ده ينتهى اختبار الان تيرنج و نظرية الذكاء الصناعى الفائق Strong AI . لكن فى الواقع مش هى دى بس النتائج اللى هتحصل لو كانت فكرة الغرفة الصينية صحيحة، مدرستين من اكبر المدراس فى الفلسفة العقلية هينهاروا تماما .. تعالوا نتكلم شوية عن المدرستين دول.

السلوكية Behaviorism هى مدرسة فلسفية بتبحث فى فلسفة العقل، الفكرة الاساسية فيها كل الظواهر العقلية ممكن ترجمتها من غير فقد اى معلومات لنوع من التصرفات، السلوكيات، أو منظمومة من السلوكيات المرئية. يعنى على سبيل المثال لما بتقول ان شئ بيتألم نقدر نترجم ده طبقا للمدرسة السلوكية الى انه الشئ ده بيظهر سلوكيات من الغضب، الانفعال، قد يكون فى ظواهر جسدية زى جسمة بيدمى الخ .. يعنى بمعنى تانى الاحداث العقلية ممكن تعريفها كلها باستخدام المدخلات المرئية والمخرجات المرئية  اللى ومن الشئ … أنصار المدرسة السلوكية بيقولوا ان فهمنا لطبيعة العقل و قدراتة هيتم بس من خلال ملاحظتنا للسلوكيات المرئية للكائن الحى وبتجنبنا لاى شئ غير مرئى ده لوكان فى شئ غير مرئى جواة الكائن الحى ده … واللى زى ما انت اكيد لاحظت دلوقتى ليه فكرة الغرفة الصينية بتاعة سيريل هتهدم المدرسة دة من الاساس لو كانت صحيحة. بتعريض النظرية السلوكية لنظرية جيلبرت رايل منظور الخفاش اللى اتكلمنا عنها فى الحلقة اللى فاتت ، واجهت النظرية صعوبات جوهرية كتيرة حتى قبل ما جون سيريل يطرح فكرة الغرفة الصينية. لكن حقيقى اهميتها النهاردة انه انبثق منها مدرسة جديدة .. هى بدون جدال المدرسة الفكرية الاكثر قبولا النهاردة فى مجال فلسفة العقل وهى المدرسة الوظائفية.

0075

الوظائفية Functionalism عالجت مشاكل كتير فى المدرسة السلوكية، وبتطرح فكرة أكثرعملية وبساطة .. الفكرة الجوهرية فى المدرسة الوظائفية ان الحالات العقلية Mental States عبارة عن حالات وظيفية Functional States، بمعنى ان حالة عقلية معينة ممكن تعريفها من خلال تعريف الدور او الوظيفية اللى بتم لو ربطانها بمدخلات معينة .. المدخلات دى هى المسببات اللى بتسبب الوظيفة دى انها تحصل وتسبب مخرجات معينة .. المخرجات دى هى النتايج المختلفة اللى بنشوفها سواء مادية او نفسية على الكائن الحى. انصار المدرسة الوظائفية بياخدوا الفكرة دى لمستوى اعلى ويقولوا ان فى الواقع مايهمش ابدا كينونة الشئ لكن اللى يهم هو وظيفتة، فبالتالى لو عندى شيئين مختلفيين تماما فى خواصهم و طبيعتهم لكنهم بيحقوقوا نفس الوظيفية اللى هى بيدوا نفس المخرجات بناء على نفس المدخلات .. اذن يبقى الشيئين دول متكافئين او ليهم نفس الهوية ! لو عاوز تستوعب الفكرة اكتر حاول تفكر فى الدوال الحسابية اللى كنت بتدرسها فى الجبر والحساب .. الدوال متكائفة لو كانت المخرجات واحدة بناء على نفس المدخلات .. يعنى لو عندك دالتين رياضيتين بياخدوا نفس المدخلات مع ملاحظة انه بيتم تجريبهم بعدد كبير من المدخلات ودايما بيطلعوا نتيجة واحدة .. اذن الدالتين دول متكافئتين! نفس الفكرة للى منكوا عندة معرفة بعلوم البرمجة بيطابق نموذج للبرمجة معروف باسم مشابة وهو البرمجة الوظائفية Functional Programming  واللى بيتبنى نفس المبدأ ان تعريف الشئ مبنى على وظيفتة مش هويتة.

images

بالتطبيق على عالم الكمبيوتر، المدرسة الوظائفية زيها زى المدرسة السلوكية بتتعامل مع العقل زى السوفت وير او برامج الكمبيوتر .. وبتعرف الظاهرة العقلية من حيث المدخلات والمخرجات من غير ما تتعامل مع منصة الهارد وير او الاجهزة اللى بتشتغل عليها السوفت وير دى، لانها من وجهة نظر النظريات دى مش مهمة ومش هتفرق كتير فى تحديد ماهية الحالات دى. طبعا الفلاسفة من انصار المثنوية الديكارتية و اعداء الافكار المادية و النظرية الفزيائية زى ماانت اكيد متوقع بيختلفوا تماما مع الطرح ده ودايما بيرجعوا لمثال الغرفة الصينية وبيدعوا انه هيتحقق ومش ممكن فى يوم من الايام هنقدر نطور الالات عندها قدرات عقلية اكتر من مجرد الردود على الرموز برموز تانية طبقا لمجموعة من القواعد المبرمجة فيها.

330px-Raymond_Kurzweil_Fantastic_VoyageCover_of_How_to_Create_a_Mind_by_Ray_Kurzweil

المخترع، المستقبلى، الفيلسوف، وكبير المهندسين فى جوجل ريموند كورزويل  Raymond “Ray” Kurzweil نشر كتاب من حوالى سنة  بالتحديد سنة 2012 بعنوان أزاى تنشأ عقل؟How to Create a Min ? واللى كان واحد من أهم الكتب اللى اتنشرت السنة دى، فى الكتاب دى كورزويل بيحاول يسلط الضوء على الابحاث والتجارب اللى بيقوم بيها مع فريق من الباحثين فى جوجل وفى معامل بحثية تانية ومن خلالها بيطرح تصور غير عادى لمفهوم العقل! فى كتابة كورزويل هيصف سلسلة من التجارب الفكريه اللى بتوضح ان المخ  بيحتوي على تسلسل هرمي من اليات التعرف النمطى او تمييز الانماط Pattern Recognizers.و بناء على ده بيقدم  نظريتة نظرية اليات التمميز النمطية للعقل Pattern Recognition Theory of Mind. واللى بيقول فيها ان القشرة المخية الحديثة neocortex بتحتوي على 300 مليون اليه  عامة جدا للتعرف على الأنماط وبيجادل أنها هي المسؤولة عن معظم جوانب الفكر الإنساني. وبيقترح كمان أن الدماغ هو “برنامج استدعاء ذاتى جزئي”  recursive probabilistic fractal واللى ممثلة فى حوالى 30 ل 100 مليون بيت من التعليمات البرمجية المضغوطة فى الجينات بتاعتنا… هحاول ابسط الافكار المعقدة دى شوية بمثال هيساعدك على استيعابها، فى المخ فى مجموعة من الاليات خلينا نقول حاجة زى الدوائر الالكترونية كده كل وظيفتها فى الحياة انها تتعرف على نمط او نموذج فى الحياة .. النموذج ده ممكن يكون شكل، لون، حرف .. فمثلا هنقول ان فى اليه للتعرف على شكل حرف الالف .. الالية دى مابتعملش اى حاجة غير انها لما تشوف شئ شكل حرف الالف يحصلها اثارة وتبعت اشارة لالية اكبر منها خلينا نقول انها اليه التعرف على كلمة أحمر .. الالية دى هتنتظر ان اليه التعرف على حرف الحاء تبعت اشارة هكذا لحد ما تكمل كل الاشارات وبالتبعية تبعت اشارة كلمة احمر ..فوقها الية ارقى وظفتها انها لما يوصلها اشارة عن اللون الاحمر سواء كانت كلمة، صورة، صوت مرتبط باللون ده تولد احساس معين .. ده اللى قصدة كورزويل بالاليات الهرمية للتعرف على النماذج اللى بتشتغل على مستويات بدائية جدا لحد ما توصل لنتايج معقدة زى الاحساس.

450px-HiddenMarkovModel.svg00000013_Neocortex

 كورزويل  هيتنبأ كعادتة فى كل كتاباتة بأن استخدام النظرية دى فى السنين الجاية وتطوير سوفتوير بستخدم نفس الاساليب الهرمية من التعرف على الانماط هيمكنا من اننا نطور ذكاء صناعى فائق Strong AI  هيتعدى قدرة العقول البشرية بمراحل. فى كتابة كورزويل هيحاول يعالج التلات مشاكل الفلسفية الرئيسية اللى هتنشأ لو فعلا اتحققت نبوئته وبقى عندنا عقول صناعية اذكى من البشر .. المشاكل دى هى الوعى، حرية الاختيار، والهوية. المجال مش كفاى هنا اننا نتعرض لرؤيتة حول المشاكل دى، لكن فى فصل اكتر من رائع فى الكتاب بيناقش الافكارالفلسفية الصعبة دى من وجهة نظر كورزويل .. انصحك بقراية الكتاب ده فى اقرب فرصة.

 النقد الموجة لكتاب كورزويل هينقسم لفرقين  .. فريق شايف متفق مع الافكارلكنه شايف ان الافكار دى مش جديدة على الاطلاق وان تم طرحها فى نظريات متعددة من سنة 1980 لكنهم فى نفس الوقت بيثنوا على كورزويل اعادة طرح الافكار دى من منظور تكنولوجى عصرى حديث .. الفريق تانى شايف ان كورزويل بيوعد باكترمن اللى النظرية ممكن تحققة لان من وجهة نظرهم على اليات التعرف على الانماط دى مش ممكن تفسر العنصر الغير موضوعى لتجاربنا زى المشاعر والاحسايس مثلا ومن غير الجانب ده مش ممكن هنوصل اننا نطور ذكاء صناعى يفوق قدرة البشر العقلية! كلمة أخيرة عن كورزويل .. لو لاحظت انا لما قدمت كورزويل استخدمت كلمة مستقبلى Futurist  .. الباحثين المستقبليين دول مجموعة من العلماء اللى جزء من همهم الشاغل هو دراسة الماضى والحاضر بتاع ظاهرة معينة والتنبأ بالمستقبل تحت منظور تجريبة، عقلى، علمى .. كورزويل واحد من اهم المستقبلين المعاصرين .. لحد دلوقتى اكتر من 90% من تنبئاتة العلمية والتكنولوجية اتحققت بدقة كبيرة فى نفس التوقيت الزمنى اللى هو اتوقعة .. من اول قدرتنا على تحليل الجينات البشرية بالكامل  Human Genome Sequencing لحد التليفونات المحمولة الذكية Cell Phone  اللى معاك النهاردة ! …. ياترى تنبأ كورزويل الاكبر والاصعب هيتحقق فعلا؟

Dna-split330px-Two_Cell_Phones_2

القصة اللى بدأنا بيها مقتبسة من ثلاثية أفلام الخيال العلمى الرائعة The Terminator، جميس كاميرون مؤلف ومخرج السلسلة صنع عمل سينمائى خيالى مليان اثاره و تشويق مازال عايش فى وجدان كتير مننا .. لكنه فى الواقع طرح معضلات فلسفية صعبة فى الاطار السينمائى ده مازالت الاجابة عليها صعبة داخل عالم الفلسفة! فى نهاية الجزء التانى من السلسلة .. السيبورج هيختار بارادتة الحرة انه يموت نفسة علشان البشرية تقدر تعيش .. بالرغم من انه ادرك وجودة ولمس معنى الانا.

Terminator 2: Judgment Day (1991) – End scene

ودلوقتى .. ركز على شئ قدامك، تخيل العمليات اللى بتحصل فى مخك قبل ما تستوعب وتدرك الشئ اللى انت شايفة .. ياترى يعنى ايه ذكاء .. وايه اللى يفرق ذكائك عن ذكاء الالات؟ … وهل نقدر فى يوم من الايام نصنع الالات عندها قدرة على التفكير زينا، او يمكن حتى اذكى مننا؟ … وهل ساعتها هنقدر نسيطر على قدرتها؟ … وياترى لو ماقدرناش .. .هل هى دى نهاية التجربة البشرية؟ ….. فكر تانى

Episode 10 (No Ads)
Download MP3:
https://app.box.com/s/7bn8y8qfep7y4jc82uwa

فى الحلقة الجاية …  هتكون بحار مالك سفينة، البحر .. سنين فى البحر شغال، كل طلعة البحر ياخد حتة من سفينتك .. وترجع تغيرها بجزء جديد! .. لحد مابقتش عارف سفينتك الجديدة من القديمة بالمرة … عن اشكالية الهوية … الاستمرارية النفسية … وسفينة سيسس … هنفلسف المرة الجاية

من دلوقتى للحلقة الجاية .. عيش الحياة بفلسفة

زود معلوماتك:

كينث كولبى Kenneth Colby

http://en.wikipedia.org/wiki/Kenneth_Colby

بارى PARRY: A Computer Model of Paranoia

http://en.wikipedia.org/wiki/PARRY

آلان تيرنجِ Allan Turing

http://en.wikipedia.org/wiki/Alan_Turing

الذكاء الصناعى الكامل Strong Artificial Intelligence  

http://en.wikipedia.org/wiki/Strong_AI

جون سيريل John Searle

http://en.wikipedia.org/wiki/John_Searle

الغرفة الصينية   Room The Chinese

http://en.wikipedia.org/wiki/Chinese_room

التعلم الالى Machine Learning

http://en.wikipedia.org/wiki/Machine_learning

واتسن Watson

http://en.wikipedia.org/wiki/Watson_(computer)

برنامج المحك Jeopardy

http://en.wikipedia.org/wiki/Jeopardy!

السلوكية Behaviorism

http://en.wikipedia.org/wiki/Behaviorism

الوظائفية Functionalism

http://en.wikipedia.org/wiki/Functionalism_(philosophy_of_mind)

البرمجة الوظائفية Functional Programming  

http://en.wikipedia.org/wiki/Functional_programming

ريموند كورزويل  Raymond “Ray” Kurzweil

http://en.wikipedia.org/wiki/Ray_Kurzweil

أزاى تنشأ عقل؟ How to Create a Mind ?

http://en.wikipedia.org/wiki/How_to_Create_a_Mind

القشرة المخية الحديثة  Neocortex

http://en.wikipedia.org/wiki/Neocortex

اليات التعرف النمطى او تمييز الانماط  

http://en.wikipedia.org/wiki/Pattern_recognition

مستقبلى Futurist

http://en.wikipedia.org/wiki/Futurist

تحليل الجينات البشرية Human Genome Sequencing

http://en.wikipedia.org/wiki/Human_Genome_Project

التليفونات المحمولة الذكية Cell Phone

http://en.wikipedia.org/wiki/Mobile_phone

 

 

One thought on “EP10: The Age of Intelligent Machines زمن الآلات الذكية

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s